مازدا كاي التجريبية تمهد لجعل مازدا 3 طراز 2019 الأكثر كفاءة في استخدام الوقود

مازدا كاي التجريبية تمهد لجعل مازدا 3 طراز 2019 الأكثر كفاءة في استخدام الوقود

ساهمت المنافسة المتزايدة في صناعة السيارات في تحفيز شركات السيارت لمحاولة توطيد مكانتها في السوق بصورة تختلف عن الشركات الأخرى، وعادة ما تركز منظومة المبيعات في الشركات على جعل أداء السيارة أو شكلها أكثر تميزاً مقارنة بالمنافسين. ولكن القليل من الشركات تركز على إعطاء سيارتهم ميزة تنافسية لا تتوافر في الأخرين، وقد تحدت مازدا منافسيها بالتركيز على مفهوم يركز على البيئة بشكل أكبر من خلال نموذج مازدا كايا التجريبي صديق البيئة والذي تم عرضه في معرض طوكيو للسيارات.

ويمثل نموذج مازدا كاي التجريبي الطراز القادم لمازدا 3 لعام 2019 والتي تتعهد بأن تكون الأكثر التزاماً فيما يتعلق بمستوى الأنبعاثات. وإضافة إلى ذلك فإن السيارة ستكون واحدة من أكثر السيارات كفاءة في إستهلاك الوقود في السوق. وسيتم تجهيز السيارة بمحرك بنزين سكاي اكتف – اكس الجديد الذي يستخدم تقنية حقن الاحتراق لتحسين الكفاءة. وسيكون محرك البنزين الرائد أكثر كفاءة في استهلاك الوقود بنحو 30% مقارنة بالمحركات الأخرى، كما أن هذا المحرك مجهز لتقديم عزم دوران أكبر بنحو 30%.

ويكشف النموذج التجريبي كاي بوضوح أن مازدا قد تبنت منهجاً معتدلاً خلافاً لما يقوم بها منافسيها، حيث تتماشى البنية الخاصة لمحرك سكاي اكتف – أكس مع استراتيجية مازداً لتطوير سيارات ذات انبعاثات أقل من ثاني أكسيد الكربون وذلك بنحو 50% مقارنة بطرازات سيارتها لعام 2010. وتهدف مازدا لتحقيق هذا الهدف بحلول عام 2030، وسوف تعطي تلك التغييرات مازدا ميزة تنافسية لان الدول المتقدمة الكبرى تخطط لإيقاف المركبات التي لا تتوافق مع معايير الانبعاثات.

وتعتقد مازدا أن محرك سكاي اكتف – اكس الجديد سيقدم وفراً أكثر في الطاقة مقارنة بالمحركات الكهربائية، وهو ما قد يمثل إزعاجاً لمنتجي السيارات الكهربائية مثل تسلا. سيكون من الصعب على مازدا أن تتغلب على السيارات الكهربائية لأن مفهوم السيارة الكهربائية أصبح ذو شعبية كبيرة حتى في المدن الخليجية الكبرى مثل دبي. ومع ذلك فإن مسئولي مازدا مازلوا أقل قلقاً حيال تلك التطورات حيث يؤمن مهندسي مازدا أن محرك سكاي اكتف – اكس الاقتصادي يعتبر أفضل محركات البنزين  والديزل.

اضغط على الصورة لتكبيرها