إعصار هارفي ضربة قوية لسوق السيارات في الولايات المتحدة الأمريكية

إعصار هارفي ضربة قوية لسوق السيارات في الولايات المتحدة الأمريكية

تشير التقديرات إلى أن إعصار هارفي قد دمر سيارات أكثر من أي كارثة طبيعية أخرى في تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية.

فوفقاً لشركة بيانات السيارات Black Book، من المتوقع أن يكون الإعصار قد أدي إلى اتلاف أكثر من مليون سيارة علي طول ساحل خليج تكساس، حيث تشير التوقعات إلى أن واحدة من كل 7 عربيات قد دُمرت.

من جانبه صرح جونثان سموك كبير الاقتصاديين في شركة Cox للسيارات، أن إجمالي السيارات التي تم تدميرها بواسطة إعصار هارفي ستتجاوز بكثير إعصار ريتا وويلما، وأضاف أن رقم 300 الف سيارة هو تقدير متحفظ  للغاية، وأن رقم 500 الف ليس بالتقدير المبالغ فيه.

وقد تضرر أكثر من 500 وكيل سيارات في منطقة هيوستن جراء أسوأ إعصار في تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية. حيث إنه على المدى القصير من المتوقع أن تتعرض مبيعات السيارات في السوق الأمريكي لضربة سيئة.

ووفقاً للتقديرات، فإن مبيعات شركات السيارات قد انخفضت جراء الإعصار بعدة عشرات الالف من السيارات مقارنة بما كان متوقعاً. وتستحوذ هارفي علي ثلث مبيعات تكساس والتي تمثل نحو 9% من إجمالي مبيعات الولايات المتحدة. ومن المتوقع أن تساعد الكارثة في إنعاش مبيعات سوق السيارات في الخريف، مع ارتفاع في الشاحنات الصغيرة (Pickup Trucks) وسيارات الدفع الرباعي حيث تشتهر هيوستن بكونها واحدة من أكثر مشتري السيارات الكبيرة في الولايات المتحدة الأمريكية

Buy and Sell cars in Dubai